عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

سلام ونعمة رب المجد يا زائر تكون معاك وتبارك حياتك


    لو كان المسيح موجود !!!!!!!!!!!

    شاطر
    avatar
    ماريان ايليا المناهرى
    خادمة مشرفة
    خادمة مشرفة

    عدد المساهمات : 1336
    تاريخ التسجيل : 14/10/2010
    العمر : 29

    حصرى لو كان المسيح موجود !!!!!!!!!!!

    مُساهمة من طرف ماريان ايليا المناهرى في الأربعاء يناير 25, 2012 1:14 am

    دى قصة واقعية حصلت فى شيكاغو و حكتهالنا تاسونى اوديت النهاردة و ياريت كلنا نقراها و نستفيد منها:
    كان هناك واعظ اسمه مايكل مشهور جدا بعظاته و كان يعظ فى اجتماع اصبح يمتلىء بمن يأتى ليسمع عظاته و كان عندما يحضر عظة لا يرد على تليفونات لكى يركز
    و ذات مرة رن جرس بابه و هو يحضر محاضرة عن "كيف نسير فى طريق المسيح" و قد سبق و رن التليفون و لم يرد عليه و لكن اضطر ان يقطع تحضيره للمحاضرة و يفتح الباب و اذ به سيدة غير حسنة المنظر و فقيرة عرفته بنفسها هى "بريندا" و معها طفلة صغيرة و ملابسها غير مهندمة و كان واضح عليها الفقر و الجوع و هى ابنتها "هالى" و بدأت تشرح له "بريندا" ظروفها السيئة ان زوجها سكير و مدمن و صاحب البيت طردها هى و ابنتها لعدم دفعها للايجارو وجدت عمل لكى تصرف على نفسها و ابنتها و لكن اصحاب العمل سيتحملون سكنها هى وحدها و ليس مع ابنتها فطلبت من "مايكل" ان يهتم بابنتها الصغيرة و فقط يعطيها مشروب ساخن ليلا لمدة شهر حتى تأخذ اول مرتب لتدفع ايجار اى مكان تسكن به مع ابنتها
    و لكن "مايكل" تعجب طلبها جدا و اخبرها انه واعظ و ليس له دخل برعاية احد و لا يستطيع مساعدتها و أغلق الباب و تركها ليكمل محاضرته المهمة و التى يتمنى ان يأتى عدد كبير ليحضرها.
    و فعلا دخل اليوم التالى ووجد الكنيسة ممتلئة و فرح و كانت هناك "راشيل" صاحبة الصوت العزب و المعتزة بنفسها جدا و بعد ان القى محاضرته العظيمة و التى يسمعها علية القوم فى الولاية و منهم مدير العمليات بالمطار و منهم صاحبة مشاريع و مليونيرة و ابنها و منهم ايضا صاحب 16 محل سوبرماركت كبير و مدير القناة الخامسة التليفزيونية و اذ بسيدة غريبة الظهر تدخل الاجتماع و معها طفلة صغيرة يبدو عليها الشقاء و الفقرو قد تعرف عليها " مايكل" فهى التى حضرت له اليوم السابق و طردها و بدأت هذه السيدة "بريندا" تحكى مأساتهاهى و طفلتها الصغيرة الضعيفة و تقول لهم انها تعلم ان شكلها غريب و غير مرغوب بها فى هذا المكان الملىء بكبار القوم و لكنا لم تعلم لمن تذهب غير لأولاد يسوع فى حين ان حتى ابواها تركوها لمأساتها لتتحمل مسؤلية اختيارها هذا الشريك لحياتها و سألتهم لو كان المسيح موجود ماذا كان فعل لى؟ هل كان سيغلق الباب فى وجهى؟؟؟؟
    حينئذ خجل "مايكل" من نفسه جدا جدا و فكر ان كلامها صحيح و انه السبب فى مأساتها
    و سقطت المسكينة"بريندا"فاقفدة الوعى و اذ بها تنزف و نقلوها للمستشفى و توفت المسكينة لتترك ابنتها الصغيرة وحدها و اخذتها "راشيل" لتعتنى بها و تعرف علي "بريندا" احد الحضور وحاولوا التوصل لعنوان لبيت ابويها
    و فى اليوم التالى ذهبوا لاحضار الطفلة "هالى" و اذ ب"راشيل " المتغطرسة اعتنت بالطفلة على غير عادتها و اشترت لها ملابس جديدة و اهتمت بها و اخذوها لبيت ابيها فلم يرض بها ثم ذهبوا بها لبيت اجدادها و تركوها عندهم.
    و لكن ما حدث مع "مايكل" غريب فقد شعر بكل الذنب و المسؤلية عن موت هذه المسكينة و وقف مع نفسه وقفة حساب و عتاب :"كم اهتممت انا بالباطل و اخذتنى شهرة الوعظ ان اهتم بتحضير المحاضرات الذائفة المضمون و اهتممت بعدد الحضور الكبير اكثر منك يا الهى و انت كنت الهدف الأساسى للخدمة و لكنى نسيتك و اهملت فى حقك كثيرااااا و لكن لا لن استمر فى هذا الضياع و لكنى سأرجع لنفسى و اتغير و اتذكر انك الهدف الأول و الوحيد للخدمة و سوف اتعهد امامك بهذا العهد لو كان المسيح مكانى ماذا كان يفعل فى كل امور حياتى حتى فى محاضراتى"
    و ذهب "مايكل" للمحاضرة التالية و لكن بدون التحضير المركز و لكنه بهدف جديداليوم و عهد جديد و ابتدأ يتكلم و اذ به قال لهم انه سيعترف امامهم جميعا بخطاياه و انه أخطأ جدا فى حق المسكينة "بريندا" و كان السبب فى وفاتها و هو من اغلق الباب فى وجهها و لكنه يشكر ربنا لانها كانت السبب لاعادته لنفسه و انه سيبدأ عهد مع نفسه امام الله و من يريد ان يشاركه هذا العهد يبقى بعد ميعاد المحاضرة و اذ بخمسين من الحضور بقوا معه بعد المحاضرة و كانوا من اعلى القوم مالا و مكانة و بدأ يشرح لهم "مايكل"معنى لو كان المسيح موجود مكانى ماذا يفعل؟ فى كل امور حياتهم و انهم بذلك سوف يتنازلون عن اشياء كثيرة كانوا يحبونها و يفعلونها ليلتزموا بذلك العهد و قرروا البدأ فى هذا العهد و التقابل بعد اسبوع فى المحاضرة التالية لهم.
    *مدير العمليات بالمطار: ذهب اليوم التالى لعمله و جلس فى المطعم الفاخر هو و صديقه مدير الصيانة ليتناولوا الغداء و اذ بعاملتى نظافة فقيرتان تجلسان فى طرف المطعم و اخرجتا اكلهما من الورق ليأكلوا فى هذا المكان الجميل و اذ بمدير المطعم يحرجهما و يطرهما من المطعم اذ ممنوع أكل من خارج المطعم و انهم لهم قاعة العاملين ليأكلوا بها و اخبرته احداهما
    ان قاعة العاملين غير مؤهلة لبشر و غير نظيفة فسخر منها مدير المطعم و اخبرها انها عاملة نظافة فلتنظفها و لكن تذكر "مدير العمليات" عهده و قال لنفسه لو كان المسيح موجودا مكانى ماذا كان فعل؟ فقام سريعا ليهدى الموقف و اخبر مدير المطعم ان هاتان العاملتان ضيفتاه و يتغدوا على حسابه فتعجب منه صديقه فاخبره عن عهده الجديد و انه فكر لو كان المسيح موجود مكانى فوجد نفسه يدافع عنهما و لما عبر ناحية قاعة العاملين اذ بها سيئة النظافة و المنظر جدا فأمر بتجديدها فورا و توسيعها لجعلها فخمة جدا و فكر ان يأتى ب"مايكل" ليلقى محاضرات للعاملين ليعرفول المسيح و العهد الجديد معه.
    *صاحبة المشاريع و المليونيرة: كان لديها ارض كبيرة فى حى ملىء بالمدمنين و المشردين و كانت ستبنى عليه مشروع كبير و تطرد المدمنين و لكنها تذكرت لو كان المسيح موجود مكانى و معه مال ماذا كان بفعل؟ فقررت بناء مبنى كبير و به تقديم وجبة ساخنة مجانية كل ليلة لكل هؤلاء المدمنين و المشردين و مكان لتسكينهم و بياتهم و احضار "مايكل" ليلقى محاضرات لهم و تعريف المسيح لهم و لكن لم يحضر الكثير و لكن عند دخول الشتاء و البرد و عدم وجود مكان لجأوا لهذا المبيت المجانى و الوجبة الساخنة المجانية .
    *صاحب 16 محل سوبر ماركت كبير:ذهب لعمله باحد محلاته و اذ به يتابع المحلات و وجد هبوط فى مبيعات فرع من محلاته و كان يطر مدير المحل فورا و لكنه تذكر عهده لو كان المسيح مكانى ماذا كان يفعل؟ فذهب لهذا الفرع و اذ بالمديرة صاحبة المعاملة السيئة خافت لانها تعلم انه سيطردها و لكنه قال لها كيف حالك؟ فانهارت و بدأت تبكى و تنهار و تحكى له ظروفها و ان زوجها مريض و لم تستطع الصرف عليه لم تقدر ان تركز فى عملها و انها اصبحت عصبية جدا و توسلت اليه ألا يطردها فهى محتاجة للعمل و المال جدا لعلاج زوجها فلم يطردها و لكنه حاول مساعدتها و اقترح ان يحضر لها موظف لمساعدتها حتى تستطيع التركيز فى عملها من جديد ففرحت به جدا و شكرته .
    *مدير القناة الخامسة:ذهب لعمله و كان عنده برامج متنوعة فى القناة و منها برنامج به اباحية و يحقق ايرادات عالية للقناة و أيضا كان يعرض برنامج عن أطفال الشوارع و دخل عليه معد البرامج و اخبره انه هناك تزاحم فى البرامج و يجب الغاء احد البرامج و اخبره انه يريد الغاء برنامج أطفال الشوارع فوافق المدير ثم تذكر عهده و فكر لو كان المسيح موجود مديرا للقناة الخامسة ماذا كان يفعل؟ فرد على معد البرامج بأن يلغى البرنامج الاباحى و يثبت برنامج أطفال الشوارع فتعجب جدا المعد و اخبره انه سوف يخسر الكثير و ان مشاهدين برنامج اطفال الشوارع أقل بكثير فأخبره المدير عن عهده الجديد و انه حتى لو خسر المهم ارادة المسيح و انه احتمال يكشب ناس اكثر للمسيح بعرض برنامج أطفال الشوارع.
    و انتهى الاسبوع و تقابلوا بعدها و استمر معهم هذا العهد و لم يندموا عليه و مرت سنة و كانوا متفقين على القاء محاضرة فى المبنى الضخم الذى بنته السيدة المليونيرة للمدمنين و كانت مفاجأة اليوم انهم احضروا الطفلة "هالى" و اجدادها و كان الحضور عدد كبير جدا ملأ المكان و أخبرهم "مايكل" عن السيدة "بريندا" و التى كانت سبب خلاص الكثيرين فمنهم من عرف المسيح من عمال المطار و من المدمنين و المتشردين و من كل المتعاملين مع كل من بدأ هذا العهد مع نفسه و من حوله و فى النهاية فوجىء "مايكل" برجل يعرفه عليه اجداد "هالى" و اذ به أبوها و الذى بعد الادمان و ضياع ماله كله جاء لهذه المنطقة المليئة بالمدمنين و التجأ للمبيت المجانى و لكن كان هناك خادم من القائمين على المبيت يكلمهم باستمرار عن المسيح و قد جاء فى هذه الليلة ليرى ابنته و قد تاب و سيبدأ نفس العهد مع نفسه.
    و قد حضر أيضا شخص كان ذات يومسائر فى طريق بعيد و تعطلت عربته و اذ بعربة خلفه تقف و ينزل منها شاب و شابة بمظهر شيك و ملابس غالية و يساعدوه و يدفعوا معه السيارة الى ان اشتغلت و اتسخت ملابسهما و لكنهما لم يتضايقا فسألهم بتعجب ما الذى يدفعهم لمساعدته و هما لا يعرفاه و قد تلفوا مظهرهم اللائق من اجله و اذ بهما "راشبل" المرنمة و ابن السيدة المليونيرة و اخبراه عن المسيح و عن عهدهما معه و قالوا لو كان المسيح موجود مكاننا لما تركك وحدك و اخبرته "راشيل" على انها رفضت عرض بملايين ان تستغل صوتها فى الغناء و فضلت الترنيم فقط من أجل مسيحها و أخبره الشاب أنه كان فى قمة الاستهتار و لكنه عرف العهد من أمه و تغير جدا و ارتبط ب"راشبل" فى المسيح و أخبراه عن ميعاد هذا الاجتماع فجاء ليعرف اكثر عن المسيح و عهدهم معه.
    آسفة للاطالة فهى قصة طويلة و مليئة بالتفاصيل و لكن مغزاها جميل و ياريتنا نأخذه عهد مع انفسنا و نقول كلنا لو كان المسيح موجود مكانى ماذا كان يفعل؟؟؟ فى كل أمور حياتنا و أثق تمام الثقة أنه لن يخزلنا و لن نندم أبدا
    اذكرونى فى صلاتكم
    avatar
    امجد رافت المÙ
    المدير المساعد

    عدد المساهمات : 2436
    تاريخ التسجيل : 04/09/2009

    حصرى رد: لو كان المسيح موجود !!!!!!!!!!!

    مُساهمة من طرف Ø§Ù…جد رافت الم٠في الخميس يناير 26, 2012 12:16 am

    رائعة برافو ماريان وطبعا تذكر القصة ذات الأحداث التفصيلية وبالأسماء ونقلها لنا شيئا رائعا كعادتك وهو ده المطلوب ممن يسمع او يعرف اخبارا مفرحا او تأملات حلوة او عظات او خبرات روحية ان ينقلها لنا فى المنتدى





    تعالوا إلىّ يا جميع المتعبين وثقيلى الأحمال ، وأنا أريحكم

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    avatar
    ماريان ايليا المناهرى
    خادمة مشرفة
    خادمة مشرفة

    عدد المساهمات : 1336
    تاريخ التسجيل : 14/10/2010
    العمر : 29

    حصرى رد: لو كان المسيح موجود !!!!!!!!!!!

    مُساهمة من طرف ماريان ايليا المناهرى في الخميس يناير 26, 2012 9:34 pm

    انا كان نفسى يا ريس نبتدى العهد ده مع بعض كتدريب روحى و نشوف الفرق فى حياتنا

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 16, 2018 11:34 pm